الاثنين، 3 يوليو، 2006

إرهــابــيــان...ـ

إرهــابــيــان...ـ

Comments:
الصراحة والصدك سلاحك الدائم ايها
الشريف

فؤاد
 
أهلاً شلش

أنصحك بقراءة كتاب بريمر عام قضيته في العراق

ففيه الكثير من الأسرار التي ساهمت في ولادة الحكومة المؤقت والدستور

بل وكثير من التحليل لشخصيات القادة العراقيين
 
يمكن مقتدى له عذر انه صغير السن ودراسته متواضعه ولكن شتكول لاستاذ الجامعه حارث الضاري هم عقله صغير وبعده مفهم الدنيا لو المرسيدسات الي كام يركبوهه وره السقوط (الخطف) صار صعب ينزلون منها
القفص مال صدام بداية الحساب للجلادين ولكن اتوقع القفص الجاي راح يصير كبير والله يساعد الي راح يحاكهم لان المستندات راح تكون اصعب من صدام
الرجال كلشي موثقه لان جان مأمن بس ذولي يمكن من هسه حاسبين حسابهم بس الله اكبر
 
بارك الله بك اخي الفاضل شلش
والله لم احس بشخص قلبه على العراق بقدر ماحسيته بيك
اتمنى انت تكون رئيس وزراء لو رئيس جمهورية
يمكن يقتدي بيك مجلس الاطفال ( عفوا مجلس النواب )
تحياتي لك ووفقك الله

علي
 
حياك الله يا شلش واحنا كلنا نفتخر بيك لعراقيتك الشريفة وحيا الله مدينتنا العزيزة مدينة الثورة الصابرة اللي انجبت مثلك ونقول لا يهمك كل اكلاب السائبة اللي تنبح بوجهك
 
تموت الافاعي حارث وعدنان بسم العقارب مقتدى وعبد العزيز والعكس كذلك ان شاء الله ويتم اعدام الحمار المعنفص صدام قريبا ان شاء الله
 
إرسال تعليق



<< Home

This page is powered by Blogger. Isn't yours?