الأحد، 29 سبتمبر، 2013

الشاعر عبد الرزاق عبد الواحد ... بطرك حاله

.
تداعيات عبد الرزاق عبد الواحد
.


الأربعاء، 25 سبتمبر، 2013

ما دام كلامنا على الجعفري ... (ترى ماكو هيجي عجين مال الكليجة مثل الجعفري ـ بس دتصير جدّيات)ـ

.
ـ" نبدأ بالجعفري الوفي بلا حدود للوليّ الفقيه، ولدولة الإسلام المباركة، وللمرجعية الشريفة. ـ
ما كل هذا الاستنفار والاستنكار والغضب يا أبا أحمد على تصريح نائب، استنكر، وبحق، وبكل حق، ملء عاصمتنا الحبيبة بصور خميني وخامنئي؟ ـ
هل سمحت إيران بتعليق صور الصدر الأول ناهيك عن الثاني أو صور الخوئي أو صور المرجع فضل الله؟ ـ
هل سمحت إيران بتعليق صور رموزها الوطنية هي، والتي يعتز الشعب الإيراني بها، كالشخصية الوطنية الخالدة محمد مصدق؟ ـ
ثم أبكل وعيك تقارن بالله عليك خميني وخامنئي بـ(تشي غيفارا)، ناهيك عن مقارنتهما بنبي اللاعنف العظيم مهاتما غاندي ؟ ـ
ثم هل أنت مقتنع بأن صور خميني وخامنئي هي صور مراجع دينية ليس إلا؟ 
خميني رجل دولة، وخامنئي رجل دولة، ولا أقول إعداء، لكن هناك تقاطع بين مصالح هذه الدولة والمصالح الوطنية للعراق. وخميني مسؤول عن الإصرار على إدامة الحرب للسنوات الست الأخيرة من الثماني سنوات التي راح ضحيتها الملايين من الشعبين.ـ
ثم أمعقول أن تقول إن مجرد الاعتراض على وجود هذه الصور هو مساس بمشاعر ملايين الشيعة؟ـ
فهل تريد أن توصم كل شيعة العراق أنهم بالضرورة خمينيي الإيديولوجية، خامنئيي الولاء؟ـ
هناك ملايين من شيعة العراق لا يرون أنفسهم منتمين إلى الخمينية الخامنئية، بل هم إما علمانيون، وإما وطنيون يرفضون التبعية لإيران، وإما من الذين عاشوا في إيران الإسلام، كما كنت ولعلك ما زلت يحلو لك أن تسميها، مغرما ولها بها، فعانوا الأمرين منها ومن سوء معاملتها للعراقيين، إيران الخمينية الخامنئية هذه التي لم تترك فرصة إلا وتدخلت في الشأن الداخلي للعراق منذ 2003، تدخلاً ضاراً غير نافع.ـ

وإذا كان بعض سنة (العراقية) اعتبروا رداً عليك رفع صور خميني وخامنئي إساءة لمشاعر السنة، أقول لهم، لا، ما هكذا يكون الرد، بل هي إساءة للشيعة، وإن كنت لم أعد أعتبر نفسي شيعياً، ولكن الإنصاف يوجب عليّ الدفاع عن الشيعة تجاه تعميم تهمة الخمينية عليهم، فهذا ظلم لهم.ـ

هنا أحب أن أذكر بأن الجعفري الذي عايشته عن قرب لما يقارب العقدين، لم يكن يكره للمُتديّن بقدر كرهه له بالتفوّه بِمُفردة (الديمقراطية)."ـ
ضياء الشكرجي
ـ2 أيلول 2013

.


الثلاثاء، 24 سبتمبر، 2013

السيرة الذاتية لمواطن عراقي مكرود وعاش طول عمره يمشي بصف الحايط

.
لا ندرِ من كتبها:ـ

إنقلاب، ثورة، سحل، عدنان القيسي، أبو طبر، تصفيات، حوادث، مخابرات، أمن، لتحجي عالنائب، يا سيف يا راية يا فكر ويا عقيدة، سفرّوهم تبعية، إنذبـّوا جوّة، إنكطع الخيار بالسوك، إعدام، بالروح بالدم، سرة على أورزدي، أزمة بيض، أزمة طماطة، الأجهزة الدقيقة جابت حاسبات  ...
====== 
حرب إيران، غارة، مسيرة ، نوط شجاعة، خائن، ديوزّعون لحم، وين وكع الصاروخ؟، أسرى، معوقين، دا أكلّه الفاو راحت، شهداء ، طابور خامس، إفرار، ملفوف بعلم، ميتسوبيشي٨٢ مال نواب ضباط كاعدين بيهه إثنين يقرون جرايد الظهر بتموز، العياده معزّلة الطبيب أخذوا جيش شعبي، زوجي وفردي، دينطون طبقتين بيض لكل واحد، تقشـّف، المؤتمر القطري السابع، ماليبو مال شهيد، عدي، قصي، لؤي، دفتر خدمة، إرهاصات، سيارة ما ماشية مال طبيبة ساكنة بشقه فوك العيادة مالتهه، ثقافة قومية، الفايدة، سنجار، عين زالة، كوبونات، خلصت الحرب .. إنتصرنه؟...
======  
لك إفتح الراديو طبـّينه بالكويت... ببسي قواطي، كيت كات، بس لا يضربونه نووي، حصار إقتصادي واحتصار نفسي ، حرب الكويت... انتو وين بالنجف ؟ لا إحنا بالسليمانية، خالو بالفلّوجة، لا يظل بالكم، ماكو كهرباء، جواز باربعمية: حضر البدل لو تخدم، إحموا ألمي قبل الشرب، يكلون بغداد إنهجمت، أكيد حيطيّروه، مذكرة تفاهم، عِدموا تجـّار، حملة إيمانية، ضم صندوق فريدة جوّة الميز بالنادي، أبو سيّاف، فدائيين، يدز لإهله ميت دولار بالشهر وامورهم زينة الحمدلله، إبـّيش اليوم؟ الدولار إبالفين وخمسمية، فريق التفتيش...
=======  
هو خريج علوم بس يشتغل سايق بالـ  ، UNأسلحة الدمار الشامل، ترى الأمريكان جايين جدّيات هالمرة، لا يابه! خو جان سووهه بحرب الكويت ، ألفين وتلاثة .. أمريكا خشّت.. قاتلوهم ...الزيتوني بالشوارع...
=========    
لا سنة ولا شيعة هذا الوطن منبيعه... يمكن يرجّعون الملكية، بابا أمريكا ما إحتلت بلد إلا وتطوره، مجلس حكم و ثناعاش رئيس جمهورية خلال سنة، إنتخابات الشمعة  لو 555 ، حواسم، ميلشيات، مفخخة، حرب أهلية لو أهل حربية ... طكت! ومن التمّت العالم! طكت اللخ،...
  
========
حرب الدريلات، شسمك؟ أني علي بس يدلعوني عموري، تكنوقراط، إنتخابات، الوحدة الوطنية، إستحقاقات انتخابية، عنق الزجاجة، خمط مرعب، طكوك، مولدة، إحترك ابو الـ ...، إنعدام كلي للخدمات، إنحدار مخيف بالذوق العام، فساد X  فساد = معجون (هذه من عندي)...
==========   
اشو إتحوسمنه ديمقراطياً وإنعلسنه دستورياً وإنخطفنه أخلاقياً، إشتعلت الوطنية ؟!
إنطفت الوطنيه للأبد؟
وأهم فقره بالموضوع كلّه أنه الوطنية أنطفت وبس لا للأبد  ...


الأحد، 22 سبتمبر، 2013

عجنـّا أو ما عجـنـّا ... حلّوا الجيس و إنطينا ... يا أهل السطوح .. تنطونا لو نروح؟

.
حكومة المعجون
.
.
إضبارة إبراهيم الجعفري  (وثائقي 40 دقيقة)ـ
.


الجمعة، 13 سبتمبر، 2013

ـ"إننا ذهب تيزاب، يا سادة، لكن الصائغ نِكت بنا"ـ

.

" أوباما، الذي يريد ضرب سوريا، مُشتهياً ومُستحياً في آن واحد، يكاد يقسم لكل الناس ويعُدهم بان الذي سيصير في سوريا بعد"الضربة" لن يكون مثل العراق.  يقولها ولا يفصح عن الذي حلّ بالعراق!
لا ادري كيف يضبط الإنسان انفعالاته عندما يجد رئيس اكبر دولة بالعالم يذكّر ما حل بدولته وكأنه عار!
صِحت به: لك شبيه العراق؟
أي زمن أغبر هذا الذي جعلك تخوّف الناس بنا؟
جناب الرئيس الأمريكي يعرف جيدا، إذن، ان "دولته" صبّت على رؤوسنا مصائب لو صُبّت على الايام صرن لياليا.
ها هو يركض هنا وهناك. مُستجدياً مساندة شعبه ومجلس نواب بلده وقادة دول العالم مرة أخرى وحاله حال من يقسم للجميع، بأعز ما عنده، ليعاهدهم ان ما حل بالعراقيين لن يحل بسوريا او بأي بلد آخر.
كان على أوباما ان يدرك بان لشعبنا حوبة ولعنة ستطارده كما طاردت كاميرون، لان امريكا وبريطانيا ضحكتا علينا يوم سلّمت رقابنا بأيدي غلاة الإسلاميين الغارقين في أوحال الطائفية والتخلّف والذين اغرقوا بلادنا بالدماء وخنقوها برائحة المفخخات والكواتم.
حين قرأت ما جاء في افتتاحية "لوموند" الفرنسية ان هناك الفشل العراقي الكبير الذي لا يزال، بعد عشر سنوات، ينفجر في وجه الإدارة الأمريكية .. هذا الفشل دفع ديفيد كاميرن ثمنه غاليا يوم 29 آب في مجلس العموم، ويدفع ثمنه فرانسوا هولاند اليوم، رغم أن فرنسا لم تشارك في "المغامرة العراقية"، تحول غضبي الى أسى عميق أعاد بخاطري صوت حسين نعمة:
لاولك لا لا عله بختك .. ماني سالوفه صرت بين الطوايف
إذاً لم تتذكر الصحف العالمية بعد اليوم شيئا اسمه "الغناء العراقي" و"الفن العراقي"والشعر العراقي" و"التحضّر العراقي"، بل كل الذي ظل هو"الفشل العراقي"
لا والله ما كان ليكون هذا "الفشل" لو لم تسلّط امريكا الإسلاميين حُكاماً على مقدراتنا مثلما فعلتها بمصر وفشلت. ومن يدري فلعلها تسعى لتسليطهم في سوريا هذه المرة!
إننا ذهب تيزاب، يا سادة، لكن الصائغ نِكت بنا.
الصائغ ينكُت ودولة الجار"ينكّت" برؤوس اولاد الخايبة.
يعرض على العالم مبادرة "عراقية" لحل الأزمة السورية ناسياً ومتناسياً أن وجوده في الخضراء، وجيرانه تذبح كل يوم، هو"الفشل العراقي" الذي صار يُرعب الدول والشعوب.
 متى صار الفاشل يعطي حلولاً يا "دولة"؟ـ
عن "الفشل" العراقي
ـ9 أيلول 2013
.


الأربعاء، 11 سبتمبر، 2013

بالله كم مطلب في الزيج؟ـ

.


الاثنين، 9 سبتمبر، 2013

رواتب الشفط

.
.
والله العظيم الراتب لا يكفي
.
لن اسمح بقطع تقاعد النواب حتى لا تديح عائلتي مثلما داح الشعب العراقي
​​مطشر السامرائي : عضو في البرلمان العراقي .. العمر خليها على الله
الراتب الشهري 40 مليون دينار عراقي وانت صاعد والبلد بالنازل
لا يملك أي شهادة دولية
يملك حماية ويستلم نثرية ويملك 3 مصفحات
يملك قصراً كبيراً و 4 سيارات حديثة ..
يملك أطفاله وزوجته جوازات دبلوماسية بالرغم من أن عمر
أحدهم 6 سنوات ! ( ميني دبلوماسي )
وسيبقى دبلوماسي حتى يموت !
وكل هذا وهو خائف من أن يديح بعد ان يترك قصور السلطة !
يصف شعبهُ بالبائس والدايح
.
.
كافي!! شيماء عماد
من د. رعد العبيدي
ـ30 آب 2013

" قبل الإحتلال و سقوط  النظام  البائد، كان هناك رئيس جمهورية يتقاضى بالتأكيد راتباً شهرياً هو و الوزراء و نواب المجلس الوطني، و لا ننكر ما كانوا ينهبونه من أموال العراق، فهذه مسألة أخرى، و لكننا نعرف أنهم كانوا يتقاضون رواتب بموجب قانون، و السؤال ماذا جرى و ماذا حدث لكي لا يستمر العمل بموجب القانون الذي كان نافذاً ؟ و هل الغي ذاك القانون أم لا ؟ـ

و اذا تقرر اصدار قانون جديد فبموجب أي ضوابط و بالإستناد الى أي معايير تم تخصيص هذه الرواتب الخيالية، و التي لا مثيل لها إطلاقاً في أي دولة من دول العالم!ـ

فالرئيس الأمريكي يتقاضى ثمانمائة الف دولار راتباً سنوياً،و أمريكا من أغنى دول العالم و اقتصادها من أرفع و أعلى اقتصاديات الدول المتقدمة، و مستوى دخل الفرد الأمريكي واحد من أفضل مستويات الدخل على الصعيد العالمي، و لأن النظام الأمريكي رئاسي، فالرئيس الأمريكي عملياً يتولى القيام بمهام رئيس الجمهورية و رئيس الوزراء في آوان واحد، و في بريطانيا لا يزيد راتب رئيس الوزراء عن ثلاثمائة و ثمانين الف، و قريباً من هذا الرقم هو مرتب المستشارة الألمانية ميركل، و لو وازنا هذه الارقام بالرواتب في العراق، فمن يسمى رئيس الجمهورية يتقاضى ما يقارب سبعة ملايين دولار  بشهادة و توثيق عضو لجنة النزاهة في البرلمان العراقي، و لست متأكداً هل هو راتب شهري أم سنوي، فعضو البرلمان الشهيلي الذي أذاع ذلك، لم ينتبه على بيان و توضيح هذه المسألة المهمة جداً، و راتب رئيس الوزراء العراقي يقارب المليوني دولار شهرياً، و لأنه يشغل خمسة أو ستة مناصب أخرى، فهو يتقاضى راتباً عن كل منصب من هذه المناصب! زيادة على راتب رئيس الوزراء!ـ

و ليكن الشعار و الهدف (من التظاهرات) هو إصدار قانون رواتب جديد لكل من رئيس الجمهورية و نوابه و رئيس الوزراء و الوزراء و نواب البرلمان بما يماثل رواتب نظرائهم في دول العالم، و النص صراحة على عدم جواز الجمع لأكثر من راتب في آن واحد، فليس لرئيس الوزراء أن يتقاضى ستة أو سبعة رواتب في آن واحد، كما هو حاصل اليوم في العراق، فهذه فضيحة قانونية و سياسية، لا بل هي جريمة لم يرتكب مثلها رئيس وزراء عراقي سابق منذ تأسيس العراق الحديث و لحد الآن؛ و لأن الشيء بالشيء يـُذكر، نلفت الأنظار الى أن أعلى راتب شهري تقاضاه اللواء عبد الكريم قاسم هو ( مائة و ثمانية و تسعون ) دينار عراقي و كان يعادل أقل من ( ستمئة دولار أمريكي )، و قد كان  يشغل أكثر من منصب في آن واحد ، فقد كان رئيس الوزراء و وزير الدفاع و القائد العام للقوات المسلحة، و هو ضابط في الجيش برتبة لواء استحقها بموجب القانون و الضوابط المعمول بها في هذا الخصوص من دون أي تجاوز. و لم يجمع أكثر من راتب في آن واحد."ـ

This page is powered by Blogger. Isn't yours?