الاثنين، 27 أبريل، 2015

ـ"إش"... و .. إنجبـّوا

.
ـ27 نيسان 2015
.

Comments:
هل تستطيع هذي ال اش ان تغير النهج والمحاصصه الطائفية للحكومه؟؟
الافعى لا تموت الا بقطع الراس ومع شديد الاسف الرأس لدينا طائفي وياخذ سياساته من المرجعيات الدينيه.فماذا تستطيع هذي ال اش ان تفعل؟؟ الطائفية سلوك وقرارات وتحديد مصير وتخندق وليست كلام ومناقشات.
 
إرسال تعليق



<< Home

This page is powered by Blogger. Isn't yours?