الأحد، 12 يوليو، 2015

يا مريمانة ! العراق مصلوب

.
اتخذ العراقيين المسلمين إستدعاء العذراء مريم بإسم ' Meryemana ' إقتباساً من الأتراك منذ العهد العثماني، إذ أن في التركية " آنا " يعني الأم؛ وبالتالي " مريم آنا".

"كنت في احدى كنائس بغداد الجميلة في واجب صحفي لتغطية قداس يوم الأحد والتقينا بأبونا ميسر وتحدثنا طويلا حول الحال والاحوال
لكن ما استوقفني هو هذه المرأة العجوز الطاعنة في السن وهي تحاول دون جدوى اشعال شمعة امام تمثال السيدة العذراء ....
كما يبدو للجميع فالمرأة العجوز هي عراقية مسلمة وواضح من العباءة التي ترتديها
وقفت قريبا منها محاولا ان اسمع ماتقول وهي تنظر الى تمثال مريم العذراء.
...
" يامريمانة العراق مصلوب !
عليج ابو الحسنين! ادعيلنا يا مريم ...وفكي ضيجة العراق وضيجة ابني ....
يامريمانة، لو جانت روح ابني تخلص هالوادم كلها ... هم أقبل
يامريمانة ، لا تخلين قلب أم ينكسر مثل قلوبنا !"

 سكتت المرأه مطولا ...ثم قرأت الفاتحة مـُهداة الى (محمد وآل محمد , ولعيسى بن مريم ومريم بنت عمران وكل العراقيين"!.
سعود مراني
18 تموز 2014

Comments: إرسال تعليق



<< Home

This page is powered by Blogger. Isn't yours?